المستشار أحمد رزق يكتب عن رئيس الدولة و تعيين القضاة في الإسلام

55
0

يتمتع رئيس الدولة بتأثير مباشر على السلطة القضائية لاسيما فيما يتعلق بالشأن الإداري للقضاة وعلى رأسها تعيين القضاة وهو ما يثير التساؤل عن مدى اعتبار ذلك تدخل في الشئون القضائية و تأثير ذلك على استقلال القضاة ؟

مستمراً على ما أعتاد عليه القارئ الكريم من البحث عن إجابة لتساؤلنا من خلال المقارنة بين الشريعة الإسلامية الغراء و الديمقراطيات الغربية و النظم القانونية في مصر
يمكن القول أن القضاء في الدولة الإسلامية مر بمرحلتين يفصل بينهما الفاروق عمر بن الخطاب ، الأولى في عصر النبوة ثم خلافة أبو بكر الصديق و الثانية بعد وفاة أبو بكر و تولي عمر بن الخطاب الخلافة الإسلامية
ففي المرحلة الأولى كان النبي صلى الله عليه وسلم يتولى القضاء بين الناس بنفسه ولما اتسعت رقعة الدولة الإسلامية قام الرسول صلى الله عليه و سلم – و من بعده أبو بكر الصديق – بإرسال ولاة من الصحابة لإدارة الشئون العامة للأمصار الجديدة ومن بينها الشأن القضائي فكانت ولايتهم ولاية عامة تتضمن ولاية القضاء فلا يُفصل بينهما ..
فلما كان عهد الفاروق ففصل بين الولاية العامة و ولاية القضاء محدثا بذلك نقلة نوعية في العمل القضائي بفصله عن السلطة التنفيذية لأول مرة في التاريخ الإسلامي واستمر الحال على ذلك حتى زمن الخليفة هارون الرشيد حيث استحدث ما عرف بقاضي القضاة وولى عليه أبا يوسف اشهر تلاميذ الإمام أبى حنيفة ..
وعلى رغم من اختيار الخليفة للقاضي بنفسه و بتدخل مباشر منه – على خلاف ما هو متبع في النظم العربية الحديثة من قصر سلطة رئيس الدولة على التوقيع على قرارات التعيين – إلا أن التاريخ الإسلامي لم يشهد أي تدخل من الخليفة في عمل القاضي بل أن التاريخ ملئ بالإحكام التي كانت تصدر من القضاة ضد الخليفة ذاته .. ومنها على سبيل المثال حين تنازع أمير المؤمنين علي بن أبي طالب مع يهودي على درع ، فأحتكما إلى القاضي شريح بن الحارث ، الذي رفض الاحتكام لشهادة الحسن والحسين لكون شهادة الابن لا تجوز، و حكم بأحقية اليهودي بدرع علي ..
فواقع الأمر أن الإسلام كفل للقاضي تمام الاستقلال عن الخليفة فكان يمارس عمله ويقضي باسم جماعة المسلمين فالخليفة و إن كان يقوم بتعيين القاضي إلا انه لم يستخدم تلك السلطة في التدخل في شئون القضاء بل كان الأشد حرصا على استقلاله
و هكذا كان القضاء في الإسلام

رئيس النيابة الإدارية
عضو مجلس إدارة نادي مستشاري النيابة الإدارية بالإسكندرية
للتواصل مع الكاتب على تويتر: @kady_twite
على الفيس بوك: fb/kadyonline

Share on FacebookEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInPin on PinterestPrint this page

اترك تعليق