وفد من محاكم شنغهاي يزور دائرة القضاء في أبوظبي

232
0

زار وفد من محاكم شنغهاي الصينية دائرة القضاء في أبوظبي اليوم وذلك في إطار تعزيز علاقات التعاون وتبادل الخبرات بين المؤسسات القضائية والعدلية في البلدين.

ونوه سعادة المستشار يوسف سعيد العبري وكيل دائرة القضاء في أبوظبي بالاهتمام الكبير الذي توليه دائرة القضاء انطلاقا من توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس دائرة القضاء بتعزيز تبادل الخبرات والتجارب مع مختلف المؤسسات القضائية المحلية والإقليمية والدولية وصولا إلى تطبيق أفضل الممارسات العالمية في المجال القضائي.

و أكد المستشار العبري خلال استقباله الوفد بحضور المستشار علي الشاعر الظاهري مدير إدارة التفتيش القضائي في أبوظبي والدكتور صلاح خميس الجنيبي مدير قطاع الاتصال المؤسسي والتعاون الدولي أهمية التنسيق والتعاون بين مختلف الجهات القضائية للارتقاء بمنظومة العمل القضائي وتطوير الخدمات المقدمة للمتعاملين.

واطلع الوفد خلال الزيارة على أحدث الأنظمة الإلكترونية المتخصصة في عمل محاكم أبوظبي ونظام إدارة القضايا والاستعلام عن الدعاوى والقيد عن بعد ودورها في تحقيق الأولوية الاستراتيجية لدائرة القضاء بتعزيز فاعلية واستدامة العمليات القضائية وسهولة الوصول الشامل للخدمات .

و تعرف الوفد إلى الأنظمة الإلكترونية المتخصصة في عمل النيابات كنظام النيابة العامة الذي يمكن من استيعاب تدفقات العمل المركبة والمعقدة بالاستفادة من سنوات من الخبرة المتراكمة في مجال الخدمات القانونية والقضائية ويسهم في توفير حلول ميسرة وسريعة من شأنها المساعدة على تقديم الخدمات إلى الأطراف المعنية فضلا عن توفير قناة جديدة لخدمة المتعاملين من خلال الخدمات الإلكترونية التي تسمح بالوصول السريع إلى خدمات النيابة وتوفير تقارير ذكية تتضمن قياس مؤشرات الأداء الرئيسية التي توفر نظرة أفضل وأشمل لتدفقات سير العمل لمختلف أنواع القضايا.

وشاهد فيلما تعريفيا عن دائرة القضاء والمبنى الجديد الذي يضم جميع المحاكم في أبوظبي وما يتضمنه من تجهيزات وإمكانيات وفق أرقى المعايير.

وفي ختام الزيارة أشاد الوفد الزائر بالمستوى المتقدم للخدمات في دائرة القضاء واستخدام التقنيات الحديثة بما يسهم في سهولة الوصول إلى العدالة وتقديم خدمات عدلية وقضائية وفق أرقى الممارسات العالمية.

وكالة أنباء الإمارات

Share on FacebookEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInPin on PinterestPrint this page

اترك تعليق