دفاع «الصحفيين» يطالب بأقصى عقوبة على المتهمين بقتل «ميادة أشرف»

277
0

استعرضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، في بداية جلسة محاكمة 48 متهمًا بقضية مقتل الصحفية “ميادة أشرف”، كتاب نيابة وسط القاهرة الكلية، المرفق به إعلان نقيب الصحفيين بشخصه، باعتباره تاركًا دعواه المدنية، ومؤرخ بتاريخ 14 يونيو، وطالب دفاع نقابة الصحفيين بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين بقتلها.
وفي هذا السياق، أثبت المحامي إبراهيم زين العابدين، حضوره عن نقيب الصحفيين، لإعلان تضامنه مع أهل المجني عليها “ميادة”، في طلبهم التعويض المدني المؤقت 100 ألف جنيه، وتضامنه مع النيابة العامة في طلبها بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين.
وأسندت النيابة العامة للمتهمين المنتمين لجماعة الإخوان، تدبير تجمهر بمنطقة عين شمس يوم 28 مارس 2014، تنفيذًا لأغراض إرهابية، وأطلقوا أعيرة نارية صوب المواطنين الرافضين لتجمهرهم، والإعلاميين، وقوات الشرطة، وأطلق أحد المتهمين عيارًا ناريًا صوب الصحفية ميادة أشرف، أثناء تصويرها أفعالهم الإجرامية، فأصابتها فى رأسها، وأردتها صريعة.
كما أطلق متهم آخر عيارًا ناريًا صوب المواطنين الرافضين لتجمهرهم، أصاب الطفل شريف عبدالرءوف فى رأسه، ما أودى بحياته، وأحاط المتهمون بسيارة المواطنة مارى سامح جورج، واعتدوا عليها، ثم أطلق أحدهم عيارًا ناريًا أصاب المجنى عليها فى صدرها، فأرداها قتيلة، وأضرموا النيران فى سيارتها عقب ذلك، فضلا عن شروعهم فى قتل مواطنين آخرين من رافضى تجمهرهم.
الدستور

Share on FacebookEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInPin on PinterestPrint this page

اترك تعليق