القضاء الادارى يصدر حكم قضائى بأحقية طلاب الأزهر بالالتحاق بالجامعات الأخرى‎

3634
0

أصدرت محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة حكما قضائيا بإلغاء القرار الصادر عدم قَبول أوراق الحاصلين على شهادة الثانوية الأزهرية للالتحاق بكلية الحقوق بجامعة عين شمس أو بأي جامعة أخرى.

وقالت المحكمة بحيثيات حكمها في الدعوى رقم 84121 لسنة 70 قضائية إن المادة رقم (89) من القانون 103 لسنة 1961 بشأن إعادة تنظيم الأزهر تنص على أن «للحاصلين على الشهادة الثانوية من المعاهد الثانوية للأزهر حق دخول إحدى كليات جامعة الأزهر ومعاهدها وفق قواعد قَبول يقررها مجلس الجامعة، ولهم فرص متكافئة مع نظرائهم للتقدم إلى الكليات في الجامعات الأخرى وإلى سائر الكليات ومعاهد التعليم العالي وفقًا للقواعد المقررة لذلك، كما يجوز للحاصلين على الشهادة العامة من المدارس الثانوية العامة طلب الالتحاق بإحدى كليات جامعة الأزهر ومعاهدها بعد النجاح في امتحان يحقق التعادل بينهم وبين الحاصلين على الشهادة الثانوية من المعاهد الثانوية الأزهرية».

وأوضحت المحكمة أن المشرع جعل للحاصلين على الشهادة الثانوية الأزهرية حقًا مطلقًا في الالتحاق بإحدى كليات جامعة الأزهر ومعاهدها وجعل لهم فرصًا متكافئة مع نظرائهم للتقدم إلى الكليات المختلفة في الجامعات الأخرى وكذلك كليات ومعاهد التعليم العالي كما جعل للحاصلين على شهادة الثانوية العامة فرصة للالتحاق بكليات جامعة الأزهر ومعاهدها شريطة النجاح في امتحان لتحقيق التعادل بينهم وبين الحاصلين على شهادة الثانوية الأزهرية واشترطت اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات لقيد الطالب في جامعة للحصول على درجة الليسانس أو البكالوريوس أن يكون حاصلًا على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادله.

كما أوردت اللائحة التنفيذية لقانون إعادة تنظيم الأزهر أحكام التحويل ونقل القيد بين كليات جامعة الأزهر وبينها وبين الكليات في الجامعات الأخرى منبئة عن قاعدة متمثلة في تعادل شهادة الثانوية الأزهرية مع شهادة الثانوية العامة دون شرط أو قيد ومجيزة التحويل ونقل القيد من كليات جامعة الأزهر إلى الكليات النظيرة أو غير النظيرة بالجامعات الأخرى وفق أحكام المادة (234)، تطبيقًا لتعادل بموجبه انبثق حق الالتحاق بكليات الجامعات الأخرى غير جامعة الأزهر، ومن ثم ترتب الحق في التحويل ونقل القيد إلى أي من هذه الكليات.

واكدت المحكمة «لا يجوز للمجلس الأعلى للجامعات المساس بحق الطلاب الحاصلين على الثانوية الأزهرية في الالتحاق بالجامعات، فليس له سوى تنظيم قَبولهم بالكليات المختلفة، وتحديد العدد المقرر قَبوله بكل كلية بهذه الجامعات، فلا يجوز للمجلس إهدار هذا الحق بصفة مطلقة بأن يقرر أية قواعد تمنع هؤلاء الطلاب من التمتع بحقهم في التقدم للالتحاق بالجامعات أو بالكليات والمعاهد العليا، كما لا يجوز للمجلس الانتقاص من هذا الحق بحجب بعض الكليات أو المعاهد عن التقدم للإلتحاق بها خلافًا لما قننه قانون إعادة تنظيم الأزهر.

روز اليوسف

Share on FacebookEmail this to someoneShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInPin on PinterestPrint this page

اترك تعليق