محكمة إسرائيلية تصدر أول حكم في اعتداء مستوطنين على فلسطيني

في أول حكم بحادثة اعتداء غوغاء يهود على فلسطيني كان يقود سيارته خلال موجة عنف اندلعت العام الماضي، قضت محكمة إسرائيلية بسجن مواطن لمدة عام لضلوعه في التحريض على العنصرية والعنف .

إدانة المتهم الإسرائيلي بالتحريض على العنف والعنصرية
وأدانت المحكمة الإسرائيلية المواطن الإسرائيلي لاهف نغوكر، البالغ من العمر 21 عاما، بالتحريض على العنف والعنصرية، كجزء من صفقة مع الادعاء أسفرت عن توجيه اتهامات أخف له، حسبما نقلت شبكة روسيا اليوم الإخبارية عن الاسوشيتدبرس.

ووصفت وكالات الأنباء الحكم الصادر ضد لاهف نغوكر، بأنه الأول من نوعه في الحادثة التي وقعت خلال مايو الماضي، عندما سحبت مجموعة من الغوغاء سعيد موسى من سيارته في ضاحية بات يام، بتل أبيب، وشرعت في ضربه، وطرحته أرضا، ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة.

الاعتداء بث على الهواء مباشرة.. والمعتدي: سنقتل العرب
وكان قد بث الاعتداء على الفلسطيني سعيد موسى، على الهواء مباشرة، وفي مقابلة أجريت مع المعتدي لاهف نغوكر، بعد لحظات من الاعتداء، قال لأحد المراسلين: «جئنا الليلة للقتال ضد العرب.. إذا كان يتحتم علينا سنقتلهم».

وبجانب السجن، حكمت المحكمة على نغوكر «أحد 10 أشخاص وجهت إليهم اتهامات»، بسداد غرامة قدرها 2000 شيكل «645 دولارا»، لمطعم تضرر في الاضطرابات.

ووقع هذا الاعتداء بينما كانت إسرائيل تشن هجوما على قطاع غزة، استمر 11 يوما، ما أشعل موجة كبيرة من العنف بين الإسرائيليين والفلسطينين.

الحكم على فلسطيني أمريكي بالسجن مدى الحياة لاتهامه في هجوم مميت
جاء ذلك بالتزامن مع الحكم الذي أصدرته محكمة إسرائيلية على فلسطيني أمريكي يدعى منتصر شلبي، 44 عاما، بالسجن مدى الحياة، بعد اتهامه بارتكاب هجوم مميت استهدف إسرائيليين في الضفة الغربية المحتلة.

وادعت إسرائيل أن «شلبي» نفذ إطلاق نار من سيارة في مايو الماضي، ما أدى لمقتل طالب إسرائيلي وإصابة اثنين آخرين.

وبعد أيام من الهجوم، اعتقل منتصر شلبي، وهدمت القوات الإسرائيلية منزله بعد أسابيع، وطالبته بسداد 2.5 مليون شيكل «800 ألف دولار» كتعويض.

 

 

مصدر الخبر | موقع اليوم السابع

اترك تعليق