النيابة العامة السعودية تحدد عقوبة تقديم مواد غذائية ضارة أو مغشوشة للحجاج

النيابة العامة السعودية تحدد عقوبة تقديم مواد غذائية ضارة أو مغشوشة للحجاج

نبهّت النيابة العامة السعودية، من تداول أو تقديم أي مواد غذائية ضارة، أو مغشوشة للحجاج مؤكدة أن العقوبة تصل إلى السجن 10 سنوات أو الغرامة بما يصل إلى 10 ملايين ريال

نبهّت النيابة العامة السعودية، من تداول أو تقديم أي مواد غذائية ضارة، أو مغشوشة للحجاج مؤكدة أن العقوبة تصل إلى السجن 10 سنوات أو الغرامة بما يصل إلى 10 ملايين ريال

المقصود بالغذاء
وأوضحت أن المقصود بالغذاء هو كل ما هو معد للاستهلاك الآدمي، سواء أكان خاماً، أم طازجاً، أم مصنعاً، أم شبه مصنع، ويجب أن يتمتع بالمأمونية وخلوه من أي مصدر خطر أو مضر خلال مراحل السلسلة الغذائية إلى أن يصل إلى المستهلك، وأي ممارسات في شأن مأمونيته تعد من الجرائم الكبيرة الموجبة للتوقيف

العقوبات
وبينت أن العقوبات المقررة لأي شخص قدم مواد غذائية ضارة او مغشوشة، تتمثل في: السجن لمدة تصل إلى 10 سنوات، وغرامة تصل إلى 10 ملايين ريال، ومنع المخالف من ممارسة أي عمل غذائي، وإلغاء الترخيص، ونشر الحكم المكتسب للقطيعة على نفقة المحكوم عليه.

المحظورات الخاصة بمقرات سكن الحجاج
من جانب آخر، كانت النيابة العامة السعودية كشفت عن المحظورات الخاصة بمقرات سكن الحجاج، التي قد تؤدي إلى السجن والغرامة.
أرفع معايير السلامة
وأكدت النيابة العامة على خضوع مقرات سكن الحجاج لأرفع معايير السلامة والأمان، وإحاطتها بحماية جزائية حازمة، تجاه أي مخاطر أو ممارسات ضارة قد تنشأ في هذا الجانب.

 

مصدر الخبر | موقع سيدتي

اترك تعليق