أهم الأخبار

إحالة 10 عاملين بمستشفى بلبيس للمحاكمة

0

أحالت هيئة النيابة الإدارية، برئاسة المستشار عصام المنشاوى، 10 متهمين من العاملين بمستشفى بلبيس المركزى للمحاكمة التأديبية العاجلة، على خلفية الإهمال الطبى الجسيم والتقصير فى أداء واجبهم الوظيفى، ما ترتب عليه وفاة إحدى السيدات أثناء الولادة بالمستشفى.

كانت نيابة بلبيس الإدارية قد باشرت تحقيقاتها أمام المستشار ياسر زغلول، بإشراف المستشار شريف صفوت، مدير النيابة، بناء على بلاغ مديرية الشؤون الصحية بالشرقية بشأن مذكرة الإدارة العامة للطب العلاجى بخصوص فحص شكوى أحد المواطنين عن وفاة إحدى قريباته بمستشفى بلبيس المركزى أثناء عملية الولادة.

تم تشكيل لجنة للفحص من قبل وكيل وزارة الصحة بالشرقية، برئاسة طبيب بشرى بإدارة المستشفيات بمديرية الصحة بالشرقية، وعضوية عدد من الأطباء المتخصصين من إدارة المستشفيات بالمديرية، ومن مستشفى الزقازيق العام، وتمت الاستعانة باستشارى النساء والتوليد بمستشفى منيا القمح.

وكشفت التحققيات عن عدم تواجد إخصائيتى النساء والتوليد المكلفتين بالعمل بنوبتجية السهر عن يوم 5 إبريل 2018 بأماكن عملهما الأساسية فى ذلك اليوم، كما قامتا بمغادرة المستشفى قبل حضور البديل لتسلم العمل منهما، ودون إجراء تسليم وتسلم، وخلو النوبتجية من إخصائى نساء وتوليد الفترة منذ انصرافهن حتى وصول البديل وتأخر البديل (إخصائية النساء والتوليد ومساعد إخصائى النساء والتوليد بالمستشفى) عن الحضور والمنوط بهما التسلم منهما بعد نوبتجية السهر للعمل فى نوبتجية قسم النساء فى مواعيد التسليم والتسلم، ودون إخطار رئيس القسم أو مدير المستشفى لتوفير بديل، وتسببا فى وجود فراغ زمنى منذ انصراف نوبتجية السهر، ما أدى إلى تأخر إجراء العملية للمتوفاة وتدهور حالتها ووفاتها.

وكشفت التحقيقات عن عدم قيام رئيس قسم النساء والتوليد بالمستشفى بالإسراع بإجراء عملية قيصرية استكشافيه للمتوفاة إلا بعد مرور نحو ساعة من دخولها المكان المخصص للولادة بالمستشفى، إذ إن الوقت كان طويلا ويكفى لإنقاذ الأم والطفل أيا كان سبب تدهور العلامات الحيوية ومستوى الوعى،مما أدى لعدم إنقاذ الطفل وتدهور حالة الأم ووفاتها، وإهماله فى الإشراف على أعمال التسليم والتسلم، وعدم المرور على القسم حال حضوره المستشفى لمتابعة الحالات المرضية والإشراف على الأطباء ومتابعة تواجدهم من عدمه، وعدم اتخاذه الإجراءات حيال عدم تواجد الإخصائى النوبتجى. كما أثبتت التحقيقات ضعف الإشراف على البروتوكولات العامة الخاصة بإجراء عمليات ولادة طبيعية وقيصرية ومتابعة الالتزام بها، ما أدى لقيام الطبيب المقيم بإجراء عملية ولادة طبيعية يوم 5 مايو 2018 دون تواجده أو تواجد أحد الإخصائيين أو الاستشاريين.

المصرى اليوم

سياستنا التحرير

قاضي أون لاين بوابة قانونية تعتمـد في تقديم خدمتها الاخبارية على تجميع وتصنيف الأخبار من مختلف المواقع الاخبارية، ويتحمل كل مصدر من المصادر مسؤولية الأخبار الصادرة عنه وكل ما يقوم به قاضي أون لاين هو إعادة نشر الخبر مع الاشارة صراحة للمصدر.

حيث يهدف قاضي أون لاين لتجميع كل مـا هو جديد وحديث من أخبار الشـأن القضائي والقانوني في مكـان واحـد وتصنيفها وعرضها بطريقة سهلة وواضحة ليختار القارئ ما يهمه منها دون أي مسئولية علينا عن صياغة أو مضمون الخبر.

لـذا نأمل منكم في حالة وجود أي شكوى أو تعليق بشأن صياغة أو مضمون الخبر عدم التردد في مراسلتنا وسنكون سعداء بتواصلكم معانا

admin@kadyonline.com

شاركنا رأيك