fbpx

إلغاء مجازاة أستاذ بمركز البحوث في واقعة تغيبه عن العمل دون عذر

ألغت المحكمة التأديبية العليا، اليوم الأربعاء، قرار مجازاة استاذ باحث بالمركز القومي للبحوث، بعقوبة التنبيه لما نُسب إليه من عدم حضوره القسم الذي يعمل به لمدة 5 أشهر عام 2018 دون عذر، وذلك لبطلان إجراءات التحقيق الذي أُجري معه.

صدر الحكم برئاسة المستشار حاتم داوودَ، نائب رئيس مجلس الدولة، وسكرتارية محمد حسن.

وقالت المحكمة إن ما نسب للطاعن من تغيب عن حضور جلسات مجلس القسم، وإحالته للتحقيق الذي أجراه معه أستاذ متفرغ بكلية الحقوق يُعد مخالفة صريحة لنص المادة (105) من قانون تنظيم الجامعات، والذي يخضع الطاعن لأحكامه وفقا لحكم المادة الأولى من القانون رقم 69 لسنة 1973 بشأن نظام الباحثين العلميين في المؤسسات العلمية.

ولما رأت المحكمة أن تولي التحقيق مع الطاعن أستاذ متفرغ، وهو من غير أعضاء هيئة التدريس، فهو يصم ما جرى من تحقيق بالبطلان، مما يبطل معه بالتبعية ما ترتب عليه من قرار بمجازاة الطاعن، فيضحى معه قرار مجازاة الطاعن على غير سند من القانون، خليق بالإلغاء.

مصدر الخبر | موقع المصري اليوم

اترك تعليق