fbpx
نقابة المحامين

نقيب المحامين يعقد لقاءً مع محامي القليوبية.. ويعرض ما تحقق داخل النقابة

نقيب المحامين يعقد لقاءً مع محامي القليوبية.. ويعرض ما تحقق داخل النقابة

عقد الأستاذ عبدالحليم علام، نقيب المحامين ـ رئيس اتحاد المحامين العرب، لقاء مع السادة محامي القليوبية، وذلك بحضور الأساتذة مجدي حافظ، ومجدي المهدي، نقيبي شمال وجنوب القليوبية، وعدد من أعضاء المجلس الفرعي، ولفيف من أعضاء الجمعية العمومية لمحامي القليوبية.

شهد اللقاء حضور حاشد من السادة محامي القليوبية، الذين عبروا عن سعادتهم لتواجد النقيب العام الأستاذ عبدالحليم علام، وأشادوا بالإنجازات التي حققها سيادته في فترة زمنية وجيزة.

وفي البداية رحب الأستاذ مجدي حافظ، نقيب جنوب القليوبية، بالنقيب العام لحضوره وتشريفه لمحامي القليوبية، مؤكدًا أن النقيب عبدالحليم علام، أتى بعد الراحل الفقيه رجائي عطية، وطبق نظام الميكنة واللامركزية، ورفع المعاناة عن كاهل المحامين.

وأضاف نقيب جنوب القليوبية، أن في عهد الأستاذ عبدالحليم علام، حصلت كل النقابات الفرعية على مستوى الجمهورية، على جميع مستحقاتها كاملة، وهذا لم يحدث من قبل، بالإضافة إلى ذلك صرف سيادته منح استثنائية لأرامل وأيتام المحامين، في سابقة لم تحدث في تاريخ نقابة المحامين.

وأشار «حافظ» إلى أن النقيب علام، عند ربط الودائع الخاصة بنقابة المحامين، كان يأتي بجميع البنوك، في حضور أعضاء مجلس النقابة العامة، وأعضاء من مجالس الفرعيات، وتتم المزايدة العلنية، مشيرا إلى أنه تم ربط الودائع بأعلى عائد تحقق في نقابة المحامين وهي 18%.

وأعلن مجدي حافظ، تأييده الكامل والمطلق للأستاذ عبدالحليم علام، في الانتخابات المقبلة لمزيدًا من الاستقرار، واستكمال مسيرة الإنجازات داخل نقابة المحامين.

ومن جانبه رحب الأستاذ مجدي المهدي، نقيب شمال القليوبية، بالنقيب العام الأستاذ عبدالحليم علام، منوهًا إلى أنه في عهد النقيب الأستاذ عبدالحليم علام، لم يتم تأخير أي طلب لنقابة شمال القليوبية.

وتحدث الأستاذ عبدالحليم علام، خلال اللقاء في كل الأمور النقابية، ورد على الشائعات التي تردد بشأن العملية الانتخابية، إلى جانب عرض ما تحقق من إنجازات داخل نقابة المحامين خلال فترة تقلده زمام الأمور بالنقابة.

وأكد الأستاذ عبدالحليم علام، أن نقابة المحامين تمر بظروف غاية الصعوبة في هذه الفترة، وذلك بسبب الطعون غير المسبوقة التي قدمت ضد نقابة المحامين لإيقاف العملية الانتخابية، مشددًا على أن مجلس النقابة ليس له أي علاقة بتأجيل العملية الانتخابية.

وتابع: «أردنا من الإشراف القضائي على العملية الانتخابية في نقابة المحامين، ضمان الشفافية وتحقيق الحياد والنزاهة في كل مراحل العملية الانتخابية من بدء استلام الأوراق حتى إعلان النتيجة، وتقديم نموذج محترم للأجيال القادمة».

وقال سيادته،إنه تم إحلال وتجديد 150 غرفة واستراحة للمحامين على مستوى الجمهورية، وتم الانتهاء من نادي الطور بجنوب سيناء، وسيتم افتتاحه غدًا الإثنين، وتم فرش وتأثيث وافتتاح نادي محامين بورسعيد، وتم شراء أرضًا لنادي محامين سوهاج، وتم وضع حجر الأساس الخاص به، إلى جانب استرداد المدينة السكنية بأسيوط، ودفع ثمنها بالكامل، ووضع لها حجر الأساس للبدء في الإنشاءات.

وأكد سيادته أنه صرف منح استثنائية للسادة المحامين المستحقين للمعاش، ولأسر المحامين المتوفيين، في عيد الفطر والأضحى والقيامة وعيد الميلاد المجيد، ومنحة استثنائية بمناسبة العام الدراسي الجديد، ومنحة بمناسبة شهر رمضان، بواقع خمسمائة جنيه.

وتابع: «أنه تم تطبيق الزيادة الدورية لمعاشات المحامين بنسبة 5%، لكل المستحقين، بداية من 1/1/2024، لتكون هذه الزيادة الثانية، بعد الزيادة الأولى التي قررها في فبراير الماضي لعام 2023، وتم تطبيقها بأثر رجعي بداية من شهر يناير 2023».

وعن زيادة المعاشات، أكد سيادته أن زيادة المعاشات تمت في عهد الراحل المرحوم رجائي عطية، حيث وصل الحد الأدني إلى ألف جنيه، والحد الأقصى ثلاثة آلاف جنيه، وكان المجلس عازمًا على زيادة المعاشات، بحيث يكون الحد الأدنى ألفين جنيه، والحد الأقصى أربعة آلاف جنيه، مستكملًا: « وجهنا الدعوة إلى الجمعية العمومية للحضور والتصويت على قرار زيادة المعاشات، ولكن تم الطعن عليها، ولكننا عازمون على زيادة المعاشات».

         

مصدر الخبر | موقع نقابة المحامين

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى